الخميس 23/5/2024  
 التجارة تؤكد عدم تأثر العراق بأزمة ارتفاع أسعار المواد الغذائية بالعالم

التجارة تؤكد عدم تأثر العراق بأزمة ارتفاع أسعار المواد الغذائية بالعالم
أضف تقييـم
أكدت وزارة التجارة أن العراق لم يتأثر بالأزمة العالمية، في ما يخص ارتفاع أسعار المواد الغذائية، وذلك بفضل انتظام توزيع السلة الغذائية في وقتها المحدد.

وقال المتحدث باسم الوزارة، مثنى جبار الفريجي، بحسب الإعلام الرسمي، إن "العراق لم يتأثر بالأزمة العالمية، في ما يخص ارتفاع أسعار المواد الغذائية، وذلك بفضل انتظام توزيع السلة الغذائية في وقتها المحدد".

وأضاف الفريجي، أنه "بالنسبة للأزمة العالمية التي مر بها العالم، والتي تخص ارتفاع أسعار المواد الغذائية، وكذلك أزمة الحنطة ومشاكل تنفيذ عقود الحنطة الأوكرانية الى الجانب التركي، فضلاً عن تدخل السلطات الروسية بمنع وصول ماده الحنطة الى الجانب التركي، وما سببه من إرباك كبير في حركة أسعار السوق العالمية للمواد الغذائية، فإن العراق لم يشعر بضخامة الأزمة والفضل في ذلك يعود الى انتظام توزيع السلة الغذائية الى العوائل العراقية".

وتابع: "برنامج السلة مستقر وأسهم اسهاماً كبيراً باستقرار الأسعار في السوق المحلية للمواد الغذائية، وأعان أرباب الأسر في تخفيف العبء عليهم في القدرة الشرائية"، لافتاً الى أن "برنامج السلة الغذائية على مدى عامين، قد أنجز 19 سلة، منها 11 في العام 2022، و8 سلات خلال العام الحالي وحتى يومنا هذا".

وأكد أن "العمل مستمر، ومخازن وزارة التجارة تحتوي على كميات جيدة من الخزين، بالإضافة الى الخزين الستراتيجي، إضافة الى وصول جميع مواد السلة الى الوكلاء، وقد استلم المواطنون جميع مفردات السلة دفعة واحدة، ما ولد استقراراً وارتياحاً لدى المواطنين".

وأوضح أن "هذا الاستقرار كان واضحاً في الاستبيانات التي أجرتها الوزارة في جميع المحافظات، حيث تبين أن أغلب الذين تم أخذ رأيهم في الاستبيان، أنهم راضون عن الكميات الواردة من مواد السلة".

وأوضح الفريجي، أن "الوزارة تأمل بأن يستمر دعم الحكومة لها، وأن يستمر برنامج السلة داعماً وناصراً للعراقيين ولذوي الدخل المحدود، ولمن هم دون خط الفقر".
عدد المشـاهدات 318   تاريخ الإضافـة 16/09/2023 - 12:32   آخـر تحديـث 22/05/2024 - 10:02   رقم المحتـوى 23805
 إقرأ أيضاً