الخميس 23/5/2024  
 تفاصيل مثيرة عن اكتشاف جديد (هز العالم)

تفاصيل مثيرة عن اكتشاف جديد (هز العالم)
أضف تقييـم
تحدث مؤسس مركز الحفريات الفقارية بجامعة المنصورة في مصر هشام سلام، عن الاكتشاف الجديد للحوت الذي يعد نوعا جديدا من أسلاف الحيتان المنقرضة التي جابت المياه المصرية.
وأوضح: "كنا نظن أنها أحد أسلاف الحيتان الموجودة عن عمر يناهز 41 مليون سنة، فالحفريات في مصر برمائية، ولكن فوجئنا بأن الاكتشاف هو نوع جديد من الحيتان مائية المعيشة، فقد قطعت صلتها بالبر وكانت تعيش في الماء بشكل كامل، ومن خلال الأشعة المقطعية تبين أن هذا الحوت هو أقدم حوت مائي المعيشة كاملة بأفريقيا، وهو من أقدم الحيتان التي تطورت وأصبحت دولفين وغيرها من الأنواع في وقت لاحق".
وأضاف خلال مداخلة عبر تطبيق zoom  ببرنامج "صباح الخير يا مصر"، المذاع على القناة الأولى والفضائية المصرية، أن الاكتشاف في مرحلة متأخرة من النضوج والبلوغ، حيث إن له أسنان لبنية ما زالت موجودة، وتم تحديد مرحلة النمو، فقد كان في المرحلة رقم 9 من أصل 10 مراحل للبلوغ.
وواصل: "هذا الاكتشاف الكبير هز العالم، وكالات أنباء عالمية كثيرة تحدثت عنه، ويمكن القول إن مصر كانت محضنا للحيتان عبر الزمن، ولديها سجل تطوري كبير جدا منذ أن كانت الحيتان برمائية حتى أصبحت كاملة المعيشة في الماء".
وأكمل: "أثبتنا أن صغر حجم الحوت يعود إلى التغير المناخ، لأن بعض الكائنات يحدث لها نوع من انواع التكيف على الحرارة بأن يصغر حجمها، كما أن وجوده في صخرة عمرها 41 مليون سنة يكشف عن وجود احتباس حراري منذ 41 مليون سنة أدى إلى غرق مصر فأصبحت عبارة عن قاع محيط وملاذ لكل الحيتان في أنحاء العالم كي تتغذى وتتكاثر".
عدد المشـاهدات 454   تاريخ الإضافـة 12/08/2023 - 12:13   آخـر تحديـث 23/05/2024 - 19:06   رقم المحتـوى 23658
 إقرأ أيضاً