الأربعاء 24/4/2024  
 4 عوامل تدفع لتأجيل كأس أفريقيا وتضع 'الكاف' تحت الضغط

4 عوامل تدفع لتأجيل كأس أفريقيا وتضع 'الكاف' تحت الضغط
أضف تقييـم

يتواصل الضغط على الاتحاد الأفريقي لكرة القدم، من أجل إلغاء "كان" الكاميرون، قبل أسابيع قليلة عن انطلاقها، إذ أضحى القرار يتجه أكثر من أي وقت مضى إلى التجسيد، بدفع من عوامل رياضية وأخرى خارجية تفرضها الأندية الأوروبية.

وتواجه المنتخبات الأفريقية مصيرا مجهولا، في ظل الغموض الذي يكتنف الوضع، على الرغم من إصرار "كاف" على تثبيت موعد كأس أفريقيا بموعدها، لكن الهيئة قد تضطر لتغيير حساباتها في آخر لحظة، تحت ضغوطات كثيرة.

فيروس "أوميكرون" يقابل عجز الكاميرون

يبدو أن تفشي فيروس كورونا بشكله الجديد "أوميكرون"، أمسى أقوى تهديد للمنافسة، بسبب أن الكاميرون عاجزة عن توفير جو صحي مناسب لاستقبال ضيوفها، سواء بالنسبة للجماهير أو بعثات المنتخبات، وهو عامل يسير ضدهم بضغط من الجهات الطبية.

"كاف" يتماطل في تحديد البروتوكول الصحي

وكشفت صحيفة "أر أم سي سبورت" الفرنسية، أن الجمعية الأوروبية للأندية، قد هددت بمنع اللاعبين من السفر إلى الكاميرون، بعد تماطل الاتحاد الأفريقي في إرسال البروتوكول الصحي للمنافسة، وهو بمثابة ضمان لهم، يحفظ صحة نجومهم.

الأندية الأوروبية تواصل ضغطها

من جهتها، تمارس الأندية الأوروبية ضغطها بطرق غير مباشرة، من أجل تأجيل كأس أفريقيا لوقت لاحق، في فترة لا تصادف مبارياتها مختلف المنافسات التي تخوضها، وتحتفظ بحقوقها لكونها تدفع رواتب نجومها، مما زاد الضغط على الاتحاد الأفريقي مرة أخرى.

تأخر تسليم الملاعب

زاد التأخر الذي تعيشه الكاميرون في تحقيق الجاهزية التامة لاحتضان الحدث من متاعب الهيئة الأفريقية، التي قد تخضع لهذه الضغوطات في الأيام المقبلة، وتسحب الدورة نهائيا من الكاميرون، لأنها لم تستطع إيفاء وعودها رغم منحها فرصة ثانية.

عدد المشـاهدات 827   تاريخ الإضافـة 16/12/2021 - 11:57   آخـر تحديـث 23/04/2024 - 13:56   رقم المحتـوى 19669
 إقرأ أيضاً