الأربعاء 19/12/2018  
 الأسماك الدهنية تقي الحوامل من خطر الولادة المبكرة

الأسماك الدهنية تقي الحوامل من خطر الولادة المبكرة
أضف تقييـم
أظهرت دراسة أمريكية حديثة، أن تناول الحوامل للأسماك الدهنية الغنية بالأحماض الدهنية "أوميجا 3"، يمكن أن يقلل من خطر الولادة المبكرة.

وغالبا ما يعاني الأطفال الذين يولدون مبكرا قبل الأسبوع 37 من الحمل مشكلات صحية، بسبب عدم إتاحة الوقت الكافي لتخلُّق أعضائهم، ويحتاجون إلى رعاية طبية خاصة، حتى تتمكن أعضاؤهم من العمل دون مساعدة خارجية.

وللتوصل إلى نتائج الدراسة، قام الباحثون بفحص بيانات حكومية دنماركية تتضمن 96 ألف طفل.

وبالإضافة إلى ذلك، قام الفريق بتحليل عينات الدم من 376 امرأة ولدن مبكرا، بالإضافة إلى 348 من النساء اللواتي ولدن بعد اكتمال حملهن، وتم سحب عينات الدم خلال الثلث الأول والثاني من الحمل.

وأظهرت النتائج أن الحوامل اللاتي يعانين تراجع مستويات الأحماض الدهنية "أوميجا 3" في البلازما خلال الثلثين الأول والثاني من الحمل، يتضاعف لديهن خطر الولادة المبكرة، مقارنة بقريناتهن من ذوات المستويات المضبوطة.

وقال الباحثون إن نتائج الدراسة تشير أن النساء الحوامل اللواتي لديهن مستويات منخفضة من الأحماض الدهنية، يمكن أن يعوضن ذلك النقص بتناول الأطعمة الغنية بتلك الأحماض لتقليل خطر الولادة المبكرة.

وتتوافر أحماض "أوميجا 3" الدهنية في الأسماك الدهنية مثل السلمون والتونة والماكريل والسردين، وزيت السمك، ويمكن الحصول عليها من خلال تناول هذه الأسماك، بالإضافة إلى المكملات الغذائية "أوميجا 3" المتوافرة بكثرة في الصيدليات.

ورصدت دراسات سابقة فوائد صحية عدة لأحماض "أوميجا 3"، على رأسها تقليل خطر الإصابة بالاكتئاب، وأمراض القلب، والسكر، والكلى، وخفض نسبة الكولسترول في الدم، بالإضافة إلى الوقاية من التهاب المفاصل الروماتويدي.

ووفقا لمنظمة الصحة العالمية، فإن ما يقارب 15 مليون طفل يولدون مبكرا، ويموت حوالي مليون طفل سنويا نتيجة مضاعفات الولادة المبكرة، فيما يواجه العديد منهم مشاكل الإعاقة في النمو على المدى الطويل.
عدد المشـاهدات 179   تاريخ الإضافـة 06/08/2018 - 11:26   آخـر تحديـث 19/12/2018 - 12:11   رقم المحتـوى 9553
 إقرأ أيضاً