السبت 26/5/2018  
 طهران تتهم روسيا والسعودية بالاستحواذ على السوق العراقية

طهران تتهم روسيا والسعودية بالاستحواذ على السوق العراقية
أضف تقييـم
أتهم رئيس غرفة التجارة الايرانية العراقية يحيى آل إسحاق، روسيا والسعودية بالسعي للاستحواذ على السوق العراقية ومنع إرساء مشاريع اقتصادية وفنية على الشركات الإيرانية من خلال تقديم مساعدات مالية للعراق واعفائه من الديون المترتبة عليه بعد استتباب الامن فيه.

ونقلت "وكالة انباء فارس"، عن ال إسحاق قوله، ان "امكانيات العراق التجارية واسعة جدا، وهناك امكانية بوصول المبادلات التجارية بين البلدين الى 20 مليار دولار سنويا"، مبينا ان "الوصول الى هذا الرقم يجب ان يكون بواسطة تنسيق الاجراءات والتدابير وتحديد الأولويات".

واوضح ان "تعزيز الامن في العراق سيزيد من منافسة الدول الاخرى لإيران في السوق العراقية، وخاصة في مشاريع اعادة الاعمار والخدمات الفنية والهندسية، لاسيما وان هذه الدول تحاول تقديم مساعدات مالية الى العراق"، مشيرا الى ان "روسيا اقترحت على العراق اعفائه من الديون التي بذمته والتي تقدر بـ 28.2 مليار دولار شريطة ارساء المشاريع الاقتصادية على الشركات الروسية".

وأضاف ان "السعودية خصصت عدة مليارات دولار لتمويل المشاريع الفنية في العراق مقابل عدم ارساء هذه المشاريع على الشركات الإيرانية"، مؤكدا ان "العلاقات الايرانية العراقية بحاجة الى اهتمام خاص بالشؤون الاقتصادية وسياسة اقتصادية جديدة للحفاظ على حصة إيران في السوق العراقية".

وأشار آل إسحاق، الى ان "حجم التبادل التجاري بين إيران والعراق يبلغ حاليا 8 مليارات دولار، وان الميزان التجاري يميل لكفة إيران"، لافتا الى ان "صادرات السلع الايرانية الى العراق تشكل معظم حجم التبادل التجاري، ولا توجد صادرات عراقية الى إيران".
عدد المشـاهدات 164   تاريخ الإضافـة 03/02/2018 - 09:02   آخـر تحديـث 26/05/2018 - 03:33   رقم المحتـوى 7477
 إقرأ أيضاً