الخميس 18/7/2019  
 مفكر جزائري: الجزائر وقفت الى جانب المقاومة والحكومة السورية

مفكر جزائري: الجزائر وقفت الى جانب المقاومة والحكومة السورية
أضف تقييـم
 القى السيد فلاحي كلمته على صالة آزادي في العاصمة الايرانية طهران في السابع عشر من كانون الاول 2016  في اختتامية المؤتمر وشدد على ثبات الموقف الجزائري في دعم المقاومة برغم الضغوط التي مورست عليها غير ان الجزائر استمرت على موقفها الداعم للحكومة السورية .

كما عبر السيد فلاحي عن اسفه لظهور الفكر التكفيري ذات الجذور الوهابية وممارسات المملكة السعودية الفتنوية والتفريقية واثارتها للنعرات الطائفية لتمزيق لحمة المسلمين وذلك من ارض المقدسات ومحل بعثة الرسول الاكرم من مكة المكرمة مدعومة من قبل بعض الاعلام المضلل والفتنوي.

وفي نفس الاطار عبر السيد فلاحي عن ترحيبه لايران التي تحولت الى مركز لتلاقي المفكرين والمثقفين وعلماء الدين من جميع الدول والقوميات وطالب الوفود والشخصيات الحاضرة في مؤتمر الوحدة الاسلامية بنقل رسالة التقريب والوحدة بين المسلمين ودعا النخب المثقفة ان لاتصبح سجينة المدرجات وان تكون متفاعلة مع الاعلام في سبيل تحقيق الوحدة بين المسلمين.

كما دعا المفكر الجزائري الاعلاميين والمفكرين والعلماء الوقوف بوجه الدول التي تريد التطبيع مع الكيان الصهيوني .

عدد المشـاهدات 390   تاريخ الإضافـة 18/12/2016 - 11:25   آخـر تحديـث 18/07/2019 - 02:03   رقم المحتـوى 3806
 إقرأ أيضاً