الأربعاء 20/11/2019  
 هالاند يطارد بنزيما في دوري الابطال

هالاند يطارد بنزيما في دوري الابطال
أضف تقييـم
لا يوجد من هو قادر على سرقة الأضواء في صفوف ريد بول سالزبورج النمساوي، أكثر من المهاجم النرويجي الشاب إيرلينج هالاند.

ويتطلع هالاند (19 عامًا) لكتابة التاريخ، مساء اليوم الأربعاء، عندما يلعب فريقه النمساوي أمام ضيفه نابولي الإيطالي، في إطار الجولة الثالثة من دور المجموعات بدوري أبطال اوروبا.

ويتصدر نابولي، ترتيب المجموعة الخامسة برصيد 4 نقاط، بفارق نقطة واحدة عن الوصيف ريد بول سالزبورج.

ولم يكن أحد يسمع باسم هالاند قبل انطلاق دوري أبطال أوروبا هذا الموسم، لكن اللاعب تصدر عناوين الصحف بعدما سجل ثلاثية ساهمت في فوز فريقه 6-2 على جينك في افتتاح دور المجموعات.

وفي المباراة الثانية أمام ليفربول، تأخر الفريق النمساوي بثلاثية نظيفة، وكان المهاجم النرويجي جالسًا على مقاعد البدلاء، ودخل في الشوط الثاني ليساهم في انتفاضة فريقه الذي حقق التعادل قبل أن يخطف الريدز هدف الفوز.

ويأمل الفريق النمساوي في تخطي كتيبة المدرب الإيطالي كارلو أنشيلوتي، من أجل تعزيز حظوظه في بلوغ ثمن النهائي.

وخرجت صحيفة نمساوية برسم كاريكاتيري، يوضح افتراس سالزبورج لنظيره نابولي، في وقت يعتبر فيه النقاد، أن هالاند هو السلاح الأبرز لتحقيق هدف الفريق النمساوي.

ويرغب هالاند في ضرب أكثر من عصفور بحجر واحد أمام نابولي، الأول يتمثل في مساعدة فريقه على الفوز ورفع سجله التهديفي في المسابقة، والثاني يريد من خلاله زيادة اهتمام الأندية الأوروبية به، بعدما ارتبط اسمه مؤخرا بمانشستر يونايتد وريال مدريد.

وهناك هدف ثالث لهالاند يتمثل في زيارة الشباك، من أجل محاكاة إنجاز كريم بنزيما، الذي كان آخر لاعب يسجل أهدافا في أول ثلاث مباريات له في المسابقة القارية عام 2005، عندما كان لاعبا في صفوف ليون.

واعتاد هالاند الذي انتشرت له بعض الصور وهو يرتدي قميص مانشستر سيتي، على دخول سجلات الأرقام القياسية.

وكان اللاعب النرويجي، على موعد مع التاريخ، بعدما أحرز 9 أهداف بمفرده في المباراة التي انتهت بفوز منتخب بلاده بنتيجة 12-0 على حساب الهندوراس ضمن منافسات كأس العالم للشباب.
عدد المشـاهدات 71   تاريخ الإضافـة 24/10/2019 - 10:33   آخـر تحديـث 20/11/2019 - 12:02   رقم المحتـوى 13596
 إقرأ أيضاً